تخطى إلى المحتوى

تفاصيل التهديد بالقتل في القانون الكويتي

التهديد بالقتل في القانون الكويتي

وضع المشرع الكويتي حياة الإنسان في ذروة المصالح التي حرص على حمايتها وجرَّم المساس بها بأي شكل كان بغض النظر عن جسامة الفعل المرتكب.

هذا المقال سيتناول تفاصيل التهديد بالقتل في القانون الكويتي وتعريفه ووسائله والأركان الأساسية التي تجرمه وتثبت التهمة على الجاني وتؤدي إلى فرض العقوبات المقررة قانونًا بحقه.

إن كنت تبحث عن الخدمة القانونية الأعلى جودة من قبل فريق محامين يفهم احتياجاتك بشكل دقيق فإنك الآن في المكان الأكثر أمانًا في الكويت، شركة انعقاد للمحاماة والاستشارات القانونية في الكويت. اضغط هنا للتواصل.

التهديد بالقتل في القانون الكويتي

صنف القانون الكويتي التهديد بالقتل تحت مظلة جرائم التهديد بالخطر وبإلحاق الأذى بالنفس. حيث أن شعور الإنسان بالأمن والاطمئنان على حياته من أهم الأمور التي حرص على حمايتها.

ويعرف القانون الكويتي التهديد بالقتل بأنه:

“تهديد شخص بإنزال ضرر عليه سواء كان التهديد شفهي أم كتابي أم عبر أفعال تروعه وتثير الخوف في نفسه بقصد إجباره على القيام بعمل ما أو الامتناع عنه”.

وتصدى المشرع لهذه الجريمة بعقوبة صارمة لا تهاون فيها، حيث نصت المادة 173 من القانون رقم 16 لسنة 1960 بإصدار قانون الجزاء على أنه:

“إذا كان التهديد بالقتل كانت العقوبة الحبس لمدة لا تزيد عن ثلاث سنوات والغرامة التي لا تزيد عن مائتين وخمسة وعشرين دينارًا أو إحدى العقوبتين”.

أركان جريمة التهديد بالقتل

حتى تكتمل جريمة التهديد بالقتل وتثبت التهمة على الجاني وتستوجب فرض العقاب القانوني المقرر عليه. لا بد من اكتمال أركانها الأساسية، وهي:

  • الركن المادي

يتحقق هذا الركن بفعل التهديد الصادر عن الجاني بأي وسيلة سواء كانت بالكتابة أم بالقول شفاهًا أم بأي فعل يدب الرعب والخوف في نفس الضحية.

  • الركن المعنوي

يتمثل هذا الركن في القصد الجنائي حيث لا تقع جريمة التهديد بالقتل إلا عمدًا. ويتحقق القصد الجنائي في هذه الجريمة بعلم الجاني بأن كتابته أو قوله أو فعله يثير الخوف والقلق في نفس المجني عليه.

الأسئلة الشائعة

بعد الحديث عن عقوبة التهديد بالقتل في القانون الكويتي وأركان هذه الجريمة المادية والمعنوية، نطرح في فقرتنا التالية عددًا من أكثر الأسئلة تداولًا حول هذا الموضوع، وهي:

يعاقب كل من يهدد شخصًا آخرًا بأي شكل كان سواء بالقول أو الفعل أو باستخدام أي وسيلة حادة أو غير ذلك بالسجن مدة ثلاث سنوات وبغرامة 225 دينار كويتي أو إحدى العقوبتين.
جرم القانون الكويتي التهديد بالقتل وصنفه من الجرائم الخطيرة وتصدى له بعقوبات صارمة كالسجن والغرامة أو واحدة منهما.
حدد المشرع الكويتي عقوبة التهديد في القانون الكويتي إذا كان متعلقًا بالقتل بالسجن لمدة ثلاث سنوات وبالغرامة 225 دينار كويتي أو بإحدى العقوبتين.

هذا كان كل شيء في مقالنا لليوم الذي قدمنا فيه كل ما يتعلق حول جريمة التهديد بالقتل في القانون الكويتي التي تصنف تحت راية جرائم التهديد بالخطر.

وتناولنا عبره كذلك عقوبة هذه الجريمة وأركانها المادية والمعنوية التي لا بد من اكتمالها حتى تثبت التهمة على الجاني ويستوجب على إثرها العقاب.

ونؤكد لك أننا في شركة انعقاد للمحاماة والاستشارات القانونية حريصون على تقديم الخدمات الأعلى جودة التي تناسب جميع احتياجاتك. من خلال فريق عمل ملتزم بتحقيق أهدافك وحماية مصالحك.

إذا كنت ترغب باستشارة محامي متمكن بهذا الخصوص تعرف على افضل محامي جنائي بالكويت. واقرأ بنفسك عن التهديد في القانون الكويتي بشكل عام.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اطلب استشارة قانونية