تخطى إلى المحتوى

تفاصيل جرائم الاحداث في الكويت

جرائم الاحداث في الكويت

تعتبر جرائم الاحداث في الكويت من أهم المشكلات في المجتمع، فهي تهدد أمن وسلامة الأفراد. لذا حرصت دولة الكويت على الحد منها وفرض العقوبات المناسبة بحق مرتكبيها.

فما هي أبرز جرائم الأحداث الكويت؟ وما العقوبات التي فرضها قانون الأحداث الكويتي بحق الحدث للحد من خطورته على المجتمع؟ في سطور مقالنا لليوم سنعرف الإجابة عن هذه الأسئلة، تابع معنا.

إن كنت تبحث عن أفضل محامي مختص بقضايا الأحداث بالكويت. فهو بالتأكيد محامينا في شركة انعقاد للاستشارات القانونية. انقر هنا لمراسلتنا عبر الواتساب الآن.

جرائم الاحداث في الكويت

اعتبر المشرع الكويتي جرائم الاحداث في الكويت من الجرائم الخطرة على الفرد والمجتمع على حد سواء.

حيث يصبح الحدث عالةً على المجتمع، بالإضافة لتهديده أمن وسلامة من حوله من أفراد لما يرتكبه من مختلف الجرائم وآثارها الوخيمة على المجتمع ومستقبله.

ومن أبرز الجرائم التي يرتكبها الحدث ويعتبرها وسيلةً للهرب من مشاكله المنزلية وغيرها ما يلي:

  • جرائم الإخلال بالآداب العامة.
  • جرائم السرقة والتخريب.
  • جريمة تعاطي الخمر والقمار.
  • تعاطي المخدرات.
  • ضرب الآخرين والتسبب بالأذى لهم.

ولما كان الحدث لم يبلغ سن الرشد، وغير مدرك لخطورة أفعاله. وبدأ حياته بارتكاب الجرائم التي قد يعتاد عليها.

فقد يصبح إصلاحه لاحقًا في غاية الصعوبة. لذا فقد فرض المشرع الكويتي عقوبات الأحداث. وهي عقوبات مخفضة عن العقوبة المفروضة لنفس الجريمة للبالغين.

عقوبات جرائم الأحداث في دولة الكويت

نص القانون الكويتي على عقوبة الجرم الذي يرتكبه الأحداث في قانون الأحداث الكويتي. وتتراوح هذه العقوبات بين التوبيخ والإيداع في دار رعاية الأحداث في الكويت. وذلك كما يلي:

  • توجيه اللوم للحدث على ما ارتكبه وتوجيهه للسلوك الصحيح.
  • توجيه إنذار من المحكمة لمتولي رعاية الحدث ومراقبته.
  • إلحاق الحدث بأحد المعاهد أو المراكز لتدريبه مهنيًا لما لا يزيد عن 3 سنوات.
  • إيداع الحدث في مؤسسة لذوي الاحتياجات الخاصة لما لا يزيد عن 10 سنوات لمن ارتكب جناية. و5 سنوات للجنح، و3 سنوات في حالات الانحراف السلوكي.
  • إيداع الحدث في مشافي علاجية متخصصة بحالته المرضية لما لا يزيد عن سنة واحدة. ونقله لمشافي الكبار إن أتم سن الرشد.
  • وفي حال كان الحدث قد أتمّ الخامسة عشر من عمره. ولم يتجاوز الثامنة عشر فإن عقوبة الجنايات التي يرتكبها تكون بالحبس المؤقت لمدة لا تزيد عن نصف المدة المستحقة في القانون.
  • أما في الجنايات التي تكون عقوبتها الإعدام أو السجن المؤبد. فيتم سجن الأحداث في الكويت في سجن خاص للأحداث، ولمدة لا تتجاوز 15 سنة.
  • ولا يحكم الحدث بغرامة تزيد عن نصف الحد الأعلى للغرامة المنصوص عليها في قانون الجزاء الكويتي.
  • يجوز لمحكمة الأحداث استبدال عقوبة الحبس للحدث بأحد التدابير أعلاه. ما عدا الجرائم التي يُعاقب عليها القانون بالسجن المؤبد أو الإعدام.

وبهذا نجد أن القانون الكويتي اهتم بإعطاء الحدث فرصةً للتغير والعدول عن الخطأ. ليكون بعد إتمام عقوبته نافعًا لنفسه وللمجتمع.

الأسئلة الشائعة:

نعم، حيث نصت التدابير المشمولة بقانون الأحداث في الكويت على إيداع الحدث تحت سن الخامسة عشر في أحد المؤسسات المختصة برعايته. ليتم تدريبه مهنيًا لما لا يزيد عن 3 سنوات، ويكون في نهاية المدة نافعًا لنفسه وللمجتمع.

نعم، فقد نص قانون الأحداث الكويتي على عقوبات الأحداث حسب الجرم المرتكب. وهي تختلف بين عقوبة سلوك الانحراف أو ارتكاب الحدث لجنحة أو جناية.

بهذا نختتم مقالنا عن جرائم الاحداث في الكويت، والذي استعرضنا فيه أبرز العقوبات التي فرضها المشرع الكويتي بحق الأحداث والجرائم التي يرتكبونها.

بإمكانك الحصول على تفاصيل أكثر من محامينا المختص بقضايا الأحداث المختلفة، وذلك من خلال التواصل معنا في شركة انعقاد للمحاماة.

وسنسعد بتقديم أفضل خدماتنا القانونية وتمثيلك قانونيًا أمام المحاكم في الكويت لضمان تحصيل حقوقك كاملةً.

تواصل مع افضل محامي جنائي بالكويت لاستشارته في قضيتك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اطلب استشارة قانونية