تخطى إلى المحتوى

رفع دعوى قسمة عقار الكويت وكيفية حساب الأنصبة

دعوى قسمة عقار الكويت

تعتبر قضايا قسمة العقار هي الحل القانوني الذي يُمَكِّن الورثة أو الشركاء من الحصول كل ذي منهم على حصته العينية أو المالية من العقار.

هذا المقال سيقدم لك المعلومات التفصيلية الدقيقة حول دعوى قسمة عقار الكويت وفقًا للقوانين والأنظمة الكويتية، لذا تابع معنا.

هل تريد رفع دعوى قسمة عقار في الكويت؟ اتصل مع محامي الكويت من شركة انعقاد عبر الرقم 66557772، أو انقر هنا.

حساب الأنصبة وفق المادة 834 من القانون المدني

دعوى قسمة عقار الكويت

دعاوى قسمة العقار هي الدعاوى الأكثر انتشاراً لاسيما بين الورثة والشركاء الذين يتمتعون بحق عيني أو نقدي في العقار، دون إمكانية استعماله أو استغلاله أو التصرف فيه.

بسبب ما يطلق عليه قانوناً: الملكية على الشيوع، أي أن حصة كل واحد من الشركاء أو الورثة غير مفرزة. والحل من أجل إنهاء ملكية الشيوع على العقار والذي يضمن قسمة العقار وحصول كل شريك أو وريث على نصيبه وحصته يكون من خلال اللجوء إلى القضاء.

في حال لم يتم الاتفاق على القسمة فيما بينهم بشكل رضائي. يتم رفع دعوى قسمة عقار إلى المحكمة الكلية من خلال ما يلي:

    • ترفع عبر صحيفة دعوى قانونية موضوعها، قسمة وفرز وتجنيب.
    • يندب القاضي المختص بالدعوى خبيرا واحداً أو أكثر لمعاينة العقار وتقييمه وفرز الأنصبة في حال كان العقار يقبل القسمة بشكل يحفظ قيمته ولا ينقص منها.
    • أما إذا كانت قسمة العقار بشكل عيني غير ممكنة أو رأت المحكمة أن ذلك يؤدي إلى إحداث نقص كبير في قيمته الفعلية، فإنها تحكم ببيعه في المزاد العلني ويقسم لاحقاً ثمنه بين الشركاء والورثة كل بحسب حصته.

وهنا لا بد من الإشارة إلى أنه في حال وجود دائن أو أكثر لأحد المتقاسمين، فإنه لا بد من إدخاله في الدعوى وإلا كانت القسمة غير نافذة.

كيفية حساب الأنصبة

حددت المادة 834 من القانون المدني رقم 67 لسنة 1980 طريقة حساب الأنصبة على النحو التالي:

    1. تُقَدَّر الأنصبة على أساس أصغر حصة حتى لو كانت القسمة جزئية.
    2. يُجَنَّب لكل شريك نصيبه في إحدى الحالتين:
      • اتفاق الشركاء أو الورثة على ذلك.
      • تعذر القسمة على أساس أصغر وحدة.
    3. يُكمَل الناقص من النصيب العيني بمعدل يدفعه الشريك أو الوريث الحاصل على نصيب أكبر من قيمة حصته.

وفي الحالة التي تكون فيها الأنصبة عن طريق التجنيب يصدر القاضي المختص حكماً يقضي بإعطاء كل شريك نصيبه المُفرَز. أما إذا حددت الأنصبة عن طريق أصغر حصة فتجرى القسمة بالاقتراع وتثبت المحكمة ذلك في محضرها لتصدر بعدها حكماً بإعطاء كل شريك نصيبه المُفرَز.

وبعد ذلك يعتبر كل شريك مالكاً وحده للنصيب المفرز له بموجب الحكم القضائي وتكون ملكيته خالصة من كل حق رتبه غيره من الشركاء.

الأسئلة الشائعة

دعوى فرز وتجنيب وريع تواجه مشكلة بعينها وهي وجود مال شائع بغض النظر عن مصدره أو سببه (ميراث – وصية هبة – بيع). أما دعوى القسمة فهي الإجراء القانوني الذي يهدف إلى إنهاء حالة الشيوع بين الورثة أو الشركاء أو المُلَّاك ومنح كل ذي منهم حصته.
يحق لأحد المتقاسمين الرجوع في القسمة التي تتم بالتراضي إذا لحقه منها غبن يزيد على الخمس، وذلك بحسب المادة 832 من القانون المدني الكويتي.

بذلك نكون وصلنا إلى نهاية مقالنا حول دعوى قسمة عقار الكويت وآلية سيرها وصولًا إلى حصول كل شريك أو وريث على نصيبه وحصته من العقار.

لا تتردد بالحصول على الخدمة القانونية والأكثر جودة من محامي عقارات لدى شركة انعقاد للمحاماة والاستشارات القانونية والجاهز لمد يد العون لك على مدار اليوم.

اقرأ المزيد عن عقد ترميم منزل الكويت، وقانون تملك العقار في الكويت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اطلب استشارة قانونية