تخطى إلى المحتوى

عقوبة خيانة الامانة في القانون الكويتي

عقوبة خيانة الامانة في القانون الكويتي

تعتبر خيانة الأمانة من الجرائم الواقعة على المال بحسب قانون الجزاء الكويتي والذي صنفها تحت إطار الجنح وحدد عقوبتها على هذا الأساس.

فما هي عقوبة خيانة الامانة في القانون الكويتي؟ وكيف أوضح المشرع مفهوم هذه الجريمة وميزها عن بقية الجرائم الأخرى؟ وما هي أركانها الرئيسية التي تؤدي إلى اكتمالها وإثبات التهمة على مرتكبها؟

اقرأ هذا المقال واحصل على التفاصيل التي لن تجدها في مكان آخر.

إن مهمة الوصول إلى المحامي الأكثر خبرة بالقوانين الكويتية والأعلى كفاءة بتقديم المساعدة المضمونة ليست صعبة إذا حصلت عليها من شركة انعقاد للمحاماة والاستشارات القانونية. للتواصل اضغط هنا.

عقوبة خيانة الامانة في القانون الكويتي.

حدد قانون رقم 16 لسنة 1960 بإصدار قانون الجزاء عقوبة جنحة خيانة الأمانة على النحو التالي:

  1. السجن مدة لا تزيد على ثلاث سنوات.
  2. غرامة مالية قدرها 225 دينار كويتي.
  3.  إحدى العقوبتين السابقتين بحسب ما يراه القاضي مناسبًا.

وتُعرَّف جريمة خيانة الأمانة بأنها التبديد أو الاستيلاء أو التصرف بأموال منقولة مملوكة للغير مُسلَّمة على سبيل الأمانة. حيث فَصَّلَت المادة 240 من قانون الجزاء الكويتي مفهوم هذه الجريمة بأنها:

“كل من حاز مالًا مملوكًا لغيره بناء على وديعة أو عارية أو إيجار أو رهن أو وكالة أو أي عقد آخر يلزمه بالمحافظة على المال وبرده عينًا. أو باستعماله لمصلحة مالكه أو أي شخص آخر، فاستولى عليه لنفسه أو تصرف فيه لحسابه أو تعمَّد إتلافه”.

ويدخل في إطار خيانة الأمانة بالإضافة إلى الأموال جميع الوثائق والمستندات والأوراق التي تثبت حق ما لصاحبها أو تبرئ ذمته من حق.

أركان جريمة خيانة الأمانة

حتى تكتمل جريمة خيانة الامانة لا بد من توافر مجموعة أركان أساسية فيها تحقق وجودها. وتثبت التهمة على مرتكبها وتميزها عن بقية جرائم المال كالسرقة والنصب، وهي:

  • الركن المادي

يتحقق هذا الركن بفعل تسليم المال من المجني عليه للجاني بإرادته الحرة وبفعل تبديد الأموال من قبل الجاني أو التصرف بها. أو الاستيلاء عليها من صورة الحيازة المؤقتة إلى الدائمة.

فلا تقوم الجريمة إذا لم يستلم الجاني المال المنقول للغير قبل فعل التبديد أو التصرف أو الاستيلاء.

  • الركن المعنوي

يتحقق هذا الركن بتوافر القصد الجنائي حيث تعتبر جريمة خيانة الأمانة من الجرائم العمدية التي تتم بعلم الجاني بأن ما يقوم به بإرادته. وبتصميمه هو جريمة يعاقب عليها القانون وتلحق ضررًا بالآخر.

  • الضرر

يتحقق الضرر في جريمة خيانة الأمانة بغض النظر عن مقداره، فإذا أتلف الجاني شيئًا ما كان مؤتمنًا عليه أو أحرقه يعتبر خائنًا للأمانة.

وكذلك الأمر إذا استولى على مال أؤتمن عليه أو لم يرده أو بدده وتصرف به.

وبالتالي إذا لم تتوافر الأركان السابقة ولم تتحقق بشكل كامل فإنها تؤدي إلى حصول الجاني على براءة خيانة أمانة.

الأسئلة الشائعة

بعد الحديث عن عقوبة خيانة الامانة في القانون الكويتي نطرح الآن مجموعة من الأسئلة الأكثر طرحًا حول موضوع مقالنا، وهي:

يعاقب بحسب قانون خيانة الأمانة بالسجن لمدة لا تتجاوز ثلاث سنوات وبالغرامة التي لا تزيد عن مئتين وخمسة وعشرين دينار كويتي. أو واحدة من العقوبتين كل من استولى لنفسه على مال أؤتمن عليه أو بدده أو أتلفه أو تصرف به لحسابه الشخصي.
لأن خيانة الأمانة واحدة من خصال المنافقين والتي لها آثار خطيرة تؤدي إلى فقدان الثقة بين الناس ونشر الفساد في المجتمع الإسلامي.

هذا كان كل شيء في مقالنا لليوم الذي تحدثنا فيه عن عقوبة خيانة الامانة في القانون الكويتي التي تصنف من جرائم الاعتداء على المال. وجنحة تفرض على مرتكبها عقوبتي السجن والغرامة.

وقدمنا من خلاله أيضا أركان هذه الجريمة التي تفرقها عن غيرها من جرائم المال وتؤدي إلى اكتمالها وإثبات التهمة على الجاني.

في حال كنت تريد رفع دعوى قضائية أو الحصول على استشارة قانونية فإننا نصحك بالحصول على الخدمة التي تريدها من شركة انعقاد للمحاماة والاستشارات القانونية التي تقدم خدماتها بجودة أعلى من توقعاتك.

تعرف على افضل محامي جنائي بالكويت لمساعدتك في حل قضاياك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اطلب استشارة قانونية