تخطى إلى المحتوى

قضية تشهير وتشويه سمعه الكويت

قضية تشهير وتشويه سمعه الكويت

إن كنت في صدد رفع قضية تشهير وتشويه سمعه الكويت، فأنت تحتاج لمعرفة تفاصيل أكثر عن قانون تشويه السمعة والتشهير في القانون الكويتي.

لذا ندعوك لقراءة سطور مقالنا لليوم من شركة انعقاد للمحاماة، حيث نسلّط الضوء فيها على أركان التشهير وكيفية إثبات جريمة تشهير وتشويه سمعة. بالإضافة لعقوبة هذا الجرم بحق مرتكبيه وفق ما نص عليه القانون في الكويت.

إن كنت تحتاج لرفع قضية تشهير في القانون الكويتي، من المهم استشارة محامي ماهر في الكويت في القضايا الإلكترونية. انقر هنا لمراسلة فريق المحامين في شركة انعقاد القانونية عبر واتساب الآن، لمساعدتك في رفع قضيتك ومتابعتها وتقديم الاستشارات القانونية التي تحتاجها.

قضية تشهير وتشويه سمعه الكويت.

جرّم القانون الكويتي كلّ فعل قد يسيء لسمعة الآخرين أو يمسُّ بكرامتهم. وفرض بحق كلّ من يرتكب التشهير أو تشويه السمعة أشدّ العقوبات لردعه عن تكرار مثل هذه الأفعال.

حيث نصّت المادة 70 من القانون 37/2014 على عقوبة السجن بحق كل من يسيء أو يقوم بفعل التشهير بحق الآخرين. وذلك لمدة لا تزيد عن عامين مع غرامة تصل إلى 5000 دينار في الحد الأعلى منها.

كما شدد العقوبة في حال رافق التشهير أي تهديد أو ابتزاز إلى السجن لمدة 5 سنوات على الأكثر، مع رفع الحد الأدنى للغرامة إلى 1000 دينار.

ويستطيع أي مواطن في الكويت رفع قضية تشهير وتشويه سمعه الكويت بحق مرتكبها، وذلك بمجرد اكتمال أركان الجريمة وإثباتها.

تابع قراءة سطورنا للتعرف على أركان جرائم التشهير في الكويت، وكيفية إثبات الجريمة على مرتكبها.

أركان جرائم التشهير في الكويت

تصنف جرائم تشويه السمعة والتشهير من بين الجرائم الجنائية في الكويت، لذا يجب أن تتوافر فيها أركان الجريمة لتتمكن من رفع دعوى بحق مرتكبها. وتتمثل هذه الأركان بما يلي:

  • الركن المادي: ويتمثل بفعل التشهير ونتيجته بالوصول إلى المجني عليه. بالإضافة إلى سبب تضرر المجني عليه من فعل الجاني بالتشهير به.
  • الركن المعنوي: ويتمثل بنية المجرم في فعل التشهير، بالإضافة لعلمه بنتيجة فعله قبل ارتكابها وعدم امتناعه عن التشهير بالمجني عليه وإلحاق الضرر به.
  • الركن القانوني: ويتمثل بوجود نصوص قانونية تُعاقب على فعل التشهير والإساءة لسمعة الغير. وهي موجودة في قانون الجرائم الإلكترونية والقانون الجزائي في الكويت. وقد جرّمت فعل التشهير بمختلف طرقه التقليدية أو الإلكترونية.

كيفية إثبات جرائم التشهير في الكويت

لإثبات جريمة تشهير وتشويه سمعة، يجب أن تكون عناصر الجريمة واضحة لا تحتمل الشك. أي يجب إثبات إسناد واقعة غير صحيحة من الجاني بحق المجني عليه. والتشهير بارتكابه لها أمام الناس بحيث تسبب الإساءة لسمعته والتسبب بعقوبته. وذلك بإحدى الطرق التالية:

  • تسجيل صوتي أو مرئي يثبت فعل الجاني.
  • لقطة شاشة للإساءة على منصات التواصل إذا كان التشهير عبر إحداها.
  • وجود شهود أثناء الحادثة للاستعانة بهم في المحكمة.

وفي كل الأحوال ننصحك باستشارة وتوكيل محامي شاطر ومختص في مثل هذه القضايا، ليساعدك في رفع الدعوى المناسبة لقضيتك. حتى تتمكن من استرداد اعتبارك وتحصيل حقوقك؛ وتعويضك عن الضرر المعنوي الذي سببته لك قضية التشهير.

الأسئلة الشائعة

نص القانون 37 لعام 2014 في المادة 70 منه على أن عقوبة التشهير هي السجن لما لا يزيد عن عامين مع غرامة تبدأ من 500 دينار وتصل حتى 5000 دينار أو إحدى هاتين العقوبتين. كما نص القانون على تشديد العقوبة للسجن حتى 5 سنوات والحد الأدنى للغرامة إلى 1000 دينار. في حال رافق التشهير أي تهديد أو ابتزاز.
اعتبر القانون كل فعل يُقصد به الإساءة لسمعة الآخرين والمساس بكرامتهم جريمة يعاقب عليها، وذلك عند اكتمال أركانها ووجود ما يُثبت وقوعها. وعند ذلك بإمكان المجني عليه رفع قضية تشهير وتشويه سمعه الكويت على الجاني لينال عقابه العادل وفق القانون.

وبهذا نختتم مقالنا عن قضية تشهير وتشويه سمعه الكويت، والذي تعرفنا فيه على أركنا جرائم التشهير وكيفية إثباتها. كما سلّطنا الضوء على عقوبتها وفق القانون في الكويت.

ويمكنك الحصول على تفاصيل أكثر حول قضيتك الخاصة من خلال طلب خدماتنا القانونية في مكتب انعقاد القانوني، وذلك بمساعدة أمهر فريق من المحامين المختصين في قضايا القانون الكويتي مهما بلغ تعقيدها.

تواصل مع افضل محامي جنائي بالكويت. واقرأ عن تفاصيل جريمة التشهير في القانون الكويتي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اطلب استشارة قانونية